قصة الفأرة الصغيرة التي كانت أميرة


كان هناك فلاح عجوز يعيش في قرية مع أبناءه وكان الفلاح فخور بأنبائه وفكر أنه حان الوقت لكي يتزوجوا ، فجمعهم وقال لهم أولادي كبرتم بما يكفي لكي تتزوجوا ثم قال أري

قصة الفأرة الصغيرة التي كانت أميرة

كان هناك فلاح عجوز يعيش في قرية مع أبناءه وكان الفلاح فخور بأنبائه وفكر أنه حان الوقت لكي يتزوجوا ، فجمعهم وقال لهم أولادي كبرتم بما يكفي لكي تتزوجوا ثم قال أريدكم أن تبحثوا عن فتيات جميلات وأن تعيشوا حياة عائلية سعيدة ، قال الأبناء لكن يا أبي كيف سنعثر على الفتيات ، سيكون صعبًا أن نبحث عنهن وحدنا وقال الأصغر سوف نطيعك يا أبي ولكن أعطنا نصيحة ، فقال الأب لدينا تقاليد في البحث عن العروس وعليكم أن تتبعوها .

خذوا فأس واقطعوا شجرة من المزرعة وانظروا أين تسقط وابحثوا عن العروس في اتجاه السقوط ، ولكن قبل خلع الشجرة عليكم بزرع واحدة ولكن عيدوني أن تعتنوا بتلك الشجرة ، فرد أحدهم وقال أبي لماذا نفعل هذا نزرع شجرة قبل أن نقطع واحدة ، فقال الأب لأن الأشجار مهمة جدًا لنا لا ينبغى أن نقطعها فقط فعلينا أن نزرع المزيد من الأشجار .

أطاع الأنباء أباهم وزرع كل منهم شجرة أولًا ، ثم قطع الابن الأكبر شجرة سقطت مشيرة للشمال ، فقال انه جيد جدًا إنني معجب بفتاة في الشمال ، سأذهب إليها وأطلب منها الزواج ، وقطع الأوسط شجرة سقطت باتجاه الجنوب ، فقال كيف عرفت الشجرة أنني معجب بفتاة جميلة جدًا وتعيش باتجاه الجنوب ، وسقطت شجرة الابن الاصغر باتجاه الغابة فسخر منه أخواه وقالوا ما هذا هل ستتبع هذا الاتجاه وقال له الأخر الأوسط من التي ستتزوجها من الغابة ذئب أم غزال .

فقال الابن الأصغر سوف أسير باتجاه سقوط الشجرة وسوف أجد عروسي في هذا المكان ، وبدأ الأبناء الثلاث رحلتهم تقدم الابن الأكبر الأوسط لفتيات الذين كانوا معجبون بهم بينما ظل الابن الأصغر ماشيًا في الغابة حتى وجد منزلًا صغيرًا من الخشب فدخله فوجد فأرة صغيرة فتحدث إليها وتحدثت إليه وبدأت الفأرة في الغناء ثم أخذها معه وتجمع الأبناء الثلاث ثانية تحدث إليهم الأب فحدث لكل واحدة منهم أباه عما وجده قال الابن الأكبر والأوسط وتحدثوا عن جمال الفتيات مواصفاتهم من شهر ذهبي طويل كالحرير ووجه مضيء كالقمر بينما تحدث الابن الأصغر عن الفأرة ذات الصوت الجميل التي وجدها وضحك الأخوان عليه كثيرًا .

كانت الفأرة مصابة بلعنة سحرية حولتها لفأرة ولكنها عندما تجد الحب الحقيقي ثم تعود أميرة كما كانت مرة أخرى ، تجمع الأبناء وقرر كل واحد منهم الذهاب لطلب يد الفتاة التي أعجبته وذهب الأصغر للفأرة وتحولت لأميرة جميلة وأخذته معها إلى مملكتها وأصبحت أميرة عليها وتزوجا وعاش في سعادة وهناء .